أخبار عاجلة
الروائية سلوى بكر

سلوى بكر: «مسرح زوبة» تأمل في القيم السائدة بمجتمعنا

قالت الروائية والناقدة سلوى بكر، إنها تعتبر مجموعتها القصصية «مسرح زوبة»، الصادرة عن الهيئة المصرية العامة للكتاب، العام الماضي، وهي آخر إصداراتها الأدبية، تأملا في حياتنا الاجتماعية والسياسية والقيم السائدة في مجتمعنا، وأنها أيضا محاولة للبحث في متغيرات حدثت في المجتمع المصري وأدت إلى تغير في العلاقات الإنسانية والعلاقات الأسرية.

وأضافت سلوى بكر، خلال محور ملتقى الكتب على المنصة الإلكترونية للفعاليات الثقافية المقامة على هامش معرض الكتاب، أن القصة المعنونة بها المجموعة «مسرح زوبة» عبارة عن لقاء أسرتين من الأسر المصرية البسيطة، لقاء إنسانيا دافئا مليئا بالحب وبالفضفضة وبالحديث عن الهموم المتشابكة والمتداخلة مع الهموم الوطنية والمجتمعية العامة، فإحدى السيدتين من نساء الأسرتين تشكو لصديقتها من أن زوجها سوف يترشح في انتخابات مجلس الأمة.

وتدور القصة حول التداخل بين العام والخاص، بين الهموم الذاتية شديدة الإنسانية والهموم العامة، التي كان يعيشها الناس في زمن ولحظة من لحظات تاريخهم الوطني.

ولفتت سلوى بكر إلى أن هذه المجموعة تطوف في العديد من المحطات، التي عاشها المصريون منذ أواسط القرن الماضي وحتى الوقت الراهن، مؤكدة أنها من حين لآخر تحب العودة لكتابة القصة القصيرة بعد الرواية، لأن القصص القصيرة تحقق متعة خاصة عند كتابتها.

وتستمر الدورة الـ 52 من معرض القاهرة الدولي للكتاب حتى يوم 15 يوليو 2021، تحت شعار «فى القراءة حياة»، ومن المقرر أن يستقبل المعرض جمهوره يوميا من الساعة العاشرة صباحا وحتى العاشرة مساء، ماعدا يوم الجمعة حيث تبدأ الزيارة من الساعة الواحدة ظهرا وحتى العاشرة مساء.

جريدة القاهرة