أخبار عاجلة

بروتوكول تعاون بين التنسيق الحضاري وهندسة عين شمس لحماية الهوية العمرانية للمدن

وقع المهندس ” محمد ابو سعده ” رئيس الجهاز القومي للتنسيق الحضاري والدكتور ” عمر الحسيني ” عميد كلية الهندسة جامعة عين شمس بروتوكول تعاون للحفاظ على هوية المدن المصرية طبقاً لأشتراطات البناء بقانون البناء الموحد وذلك بتنفيذ وإعداد دليل دعم الهوية العمرانية والبصرية من خلال اشتراطات ضبط العمران بالقاهرة وضواحيها ، على أن يعتمد هذا الدليل من المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية ويكون جزء أصيل من تراخيص البناء للعقارات التي سيتم إنشائها وكذلك واجهات المحلات التجارية من أجل استخلاص طابع عمراني مميز للمدن المصرية الممتده بالأحياء العمرانية بالقاهرة.

صرح بذلك رئيس الجهاز مضيفاً أن هذه المرحلة تهدف إلى وضع الاعتبارات التصميمية للواجهات في مختلف أقاليم مصر (القاهرة الكبرى- الإسكندرية مطروح – الواحات والوادي الجديد – الدلتا –إقليم قناة السويس– شمال وجنوب سيناء – شمال ووسط الصعيد – جنوب الوادي) وذلك من أجل تحديد وتعزيز الهوية البصرية لكل إقليم والتأكيد على الخطوط الفاصلة التي تدعم الإختلاف والتنوع بين الأقاليم، مع مراعاة الاعتبارات التصميمية المؤثرة علي واجهات المباني كالعوامل المناخية والجغرافية الإقتصادية والاجتماعية، وكذلك الظروف البيئية التي تؤثر على المعالجات المختلفة من ألوان ومواد بناء وتشطيبات ونسبة الفتحات، والتعرف على الهوية المعمارية والعمرانية المميزة لكل إقليم حتى يتم التعامل بها عمرانيا وتدعيمها.

كما ستقدم جامعة عين شمس دراسة بأولوية الأحياء من حيث الفرص البنائية وفق عدد الأراضي الفضاء وطلبات الترخيص لتكون الدراسة ذات قابلية للتنفيذ والإحتياج بناء علي تطبيق الإشتراطات البنائية المطبقة حالياً ، لخلق نسق عمراني مميز لكل مدينة وخلق فراغ عام يحافظ علي الصورة البصرية للمدينة في ضوء مانشهده من نقلة حضارية في جميع قري ومدن محافظات مصر.