أخبار عاجلة

برعاية وزيرة الثقافة.. مؤتمر عن الراحل صلاح عبد الصبور بالأعلى للثقافة

تحت رعاية الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة؛ وبحضورها، وفي إطار احتفاء قطاعات وزارة الثقافة المصرية بمرور 40 عامًا على رحيل الشاعر والأديب الكبير صلاح عبد الصبور، يعقد المجلس الأعلى للثقافة بأمانة الدكتور هشام عزمي مؤتمرًا بعنوان “صلاح عبد الصبور فارس الكلمة”؛ والذي تنطلق فعالياته في تمام الحادية عشرة من صباح الإثنين الموافق 20 سبتمبر 2021؛ بمقر المجلس الأعلى للثقافة.

ويأتي المؤتمر كبداية لعدد كبير من الفعاليات الثقافية والفنية التي تنظمها قطاعات وزارة الثقافة المتعددة على مدار العام تخليدًا لاسم المبدع والمفكر الراحل الكبير صلاح عبد الصبور في الذكرى الأربعين على رحيله.

يقام المؤتمر بمشاركة عدد كبير من المفكرين والنقاد والفنانين والمترجمين.

ويبدأ الاحتفال بجلسة افتتاحية تتضمن كلمات لكل من أسرة الشاعر الكبير صلاح عبد الصبور وتلقيها ابنته الفنانة معتزة صلاح عبد الصبور، وكلمة الناقد الدكتور جابر عصفور، وكلمة المفكر الدكتور مصطفى الفقي، وكلمة أمين عام المجلس الأعلى للثقافة، وكلمة وزيرة الثقافة، رئيس المجلس الأعلى للثقافة.

ويدير الجلسة الأولى: الدكتور أحمد درويش تحت عنوان “الشعر والمسرح الشعري”، ويشارك بها كل من: الشاعر/ أحمد الشهاوي، والدكتور أحمد عبد الحي، والدكتور أحمد مجاهد، والشاعر أسامة جاد، والمخرج ناصر عبد المنعم، والدكتورة نعيمة الحرشي من المغرب عبر الفيديو.

ويدير الجلسة الثانية “النقد الأدبي والترجمة”
الدكتور حسين حمودة، ويشارك بها كل من: الشاعر والناقد أحمد حسن، والدكتور أنور إبراهيم، والدكتور أنور مغيث، والدكتورة شيرين العدوي، والدكتورة كرمة سامي.

وتختتم الاحتفالية بأمسية شهادات وقراءات شعرية يشارك بها كل من:
الشاعر أحمد حسن، والشاعر أحمد سويلم، والشاعر أحمد الشهاوي، والدكتور أحمد مرسي، والناقدة اعتدال عثمان، والدكتور جابر عصفور، والكاتب الصحفي حلمي النمنم، والدكتورة شيرين العدوي، والشاعرة قمر جاسم من سوريا، والدكتور محمد بدوي، والفنان والكاتب محمد بغدادي، والدكتور محمد سليمان، والفنانة معتزة صلاح عبد الصبور، والكاتب منير عامر.

وتطبق الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد.