أخبار عاجلة

الصحافة فى خطر.. كتاب محمد حسن البنا يقدم روشتة إصلاح المؤسسات القومية

صدر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة الدكتور هيثم الحاج على، كتاب بعنوان ” الصحافة فى خطر ” للدكتور محمد حسن البنا.

يتضمن الكتاب الذى جاء فى ١٩٠ صفحة من القطع المتوسط ثلاثة فصول، الأول يتحدث عن التحديات التى تواجه الصحافة، ويتحدث الكاتب فى الفصل الثانى عن أهمية الحوكمة كحل سحرى لمواجهة أزمات الصحافة، فيما يتناول فى الفصل الثالث خطة الإصلاح لأحوال الصحافة.

يقول الكاتب أن هذا الكتاب يعتبر محاولة جادة وموضوعية، لتحليل أسباب الخلل الواضح في إدارة المؤسسات الصحفية القومية، واقتراح ما يمكن المساهمة به في المؤسسات كما يسعى إلى تحقيق المزج بين علمى الصحافة والإدارة، والتوصل إلى منظومة إدارية تعمل على الانضباط والتصحيح والمراجعة للعمل بالمؤسسات الصحفيـة القوميـة وفقا لمعايير ومبـادي الحوكمة..

وتقديم توصيات تفيد المجتمع وخدمة أهدافه والاستفادة من مبادئ الإدارة الحديثة فـي مـواجهـة المشكلات المجتمعيـة المزمنة، وتحسين أداء المؤسسات الصحفية القومية التي يملكها الشعب، ولاشك أن تحسين أداء المؤسسات ورفع كفاءة العمل بها سيعود على المجتمع بالفائدة، خصوصا في أداء الصحافة القومية لدورها ووظائفها في خدمة المواطن والمجتمع.

الدكتور محمد حسن البنا، حـاصـل على دكتوراه الفلسفة في العلـوم الإدارية، وكانت رسالته في حوكمة المؤسسات الصحفية ٢٠١٩. – حـاصـل على ماجستير في إدارة العمـل الصحفى وتحسين المهارات الصحفية ٢٠١٠. – حاصل على دبلوم الدراسات العليا في الإدارة العامـة بأكاديمية السادات للعلوم الإدارية ٢٠٠٣. – ودبلـوم الدراسات العليا في إدارة البيئة بأكاديمية السادات للعلوم الإدارية ٢٠٠٢.

إضافة إلى دورات تدريبية في الحرب المعنوية والنفسية والإعلام العسكرى من إدارة الشؤون المعنوية بالقوات المسلحة ١٩٧٨. وأكاديمية ناصر العسكرية العليا عام ١٩٨٨ .

جريدة القاهرة