أخبار عاجلة

جامع الكتب.. رواية جوستابو فابيرون عن العربي للنشر

صدر حديثًا عن دار العربي للنشر والتوزيع، رواية “جامع الكتب”، لـ جوستابو فابيرون باترياو، ترجمة محمد عثمان خليفة.

“جامع الكتب” شخصية هادئة منعزلة في برج من الكتب وحزم الورق التي يشبه لونها ضوء الشمس الباهت، وفي عالمه هذا هو غريب عن العالم الخارجي.

يقرأ عن حياة الراحلين في مجلدات “أوكتافية، مطبوعة بلغات جليلة، ويدرس كلا من الزمان والمكان من دون  أن يخضع نفسه لقسوة الزمان والمكان، سجين ومحاط بأعمدة الورق المطبوع، والمخطوطات غير المقروءة، والأحرف الشرقية، وكل لحظة من لحظات البشرية متاحة له بترتيب أبجدي وتغطي جدران غرفته، في مأمن من كل شيء عدا نظراته.

أمضى ثلاثين عاما من حياته في هذا المكان، والذي منه يخرج  وحيدا بعد حلول الظلام، وبمجلد تضمه ذراعه إلى جسده واضعا إصبعا داخله عند الصفحة التي توقف عندها، يتحقق “جامع الكتب” بعناية من أوجه التشابه والاختلاف بين العالم الحقيقي والعالم الذي تعرفه ذاكرته من الكتب: فالمدينة التي يسكنها تتغير، وكل ليلة يزداد عدد المتشردين في زواياها، وحشود الغرباء الذين يزدحمون في الدروب والسبل أو يمكثون في الأزقة والشوارع الجانبية، ويسجل “جامع الكتب” في عقله هذا التحول المفاجئ بكل دهشة الدنيا.