أخبار عاجلة

أحمد المطيري يناقش “تحليل الخطاب السينمائي المصري” في كتاب جديد

صدر حديثًا كتاب “تحليل الخطاب السينمائي المصري” نماذج مختارة للناقد السينمائي أحمد المطيري عن مركز الحضارة العربية بالقاهرة.

وأكد الباحث في كتابه أن اللغة السينمائية تعد فن فريد من نوعه لاعتماده على الأنساق اللغوية والدلائل التي لا يمكن التعبير عنها بالكلام فقط وإنماتعتمد على قراءة ما وراء المشاهد وما وراء الحوار الذي يتم عن طريق اللغة اللفظية لذلك اعترفت بها سائر الأمم والحكومات فأولتها رعاية خاصة بمنحها وسائل التعليموالنشر والدعاية ومن أهمالبلدان التي اهتمت بالسينما الولايات المتحدةالأمريكية، والدول الأوروبية وذلك لإدراكهم لما تستطيع السينما أن تصنعهمنمساهمتها فيتوصيل الأفكار ونشر إيديولوجيا معينة.

وأشار المطيري أن هذا الكتاب ركز على دور وسائل الإعلام في صناعة الصورة الذهنية باعتبارها العامل الأساسي الذي يحدد طريقة صناعتها باللإضافة إلى العوامل الأخرى كالاجتماعية والسياسية والاقتصادية والتي أصبحت اليوم تتشكل داخل الوسائل الإعلامية بشتى أنواعها، وإن لم تتشكل بفعلها فإنها تتبناها عنطريق المعالجة، والنقد والتحليل حتى تجعل منها عامل لتكوين صورة ذهنية معينة.

وأوضح المطيري السينما تتحول في الكثير من الأوقات إلى صناعة سلبية إذا أحاطت بها صفات الغش والافكار التجارية الهابطة، عندئذ تتراجع نسبة التذاكر ويصبح الفيلم بعيدا كل البعد عن كونه فنًا وصناعة سينمائية راقية، لأن الفيلم عبارة عن أفكار إيجابية وتصورات تتجسد فيما بعد لتصور الواقع وتكشف الحقيقة وتصنع صورا واقعية سواء كانت سلبية أو إيجابية.

الجدير بالذكر أن الناقد السينمائي أحمد المطيري يعد واحدًا من مشاهير صفحات ومواقع السوشيال ميديا المختلفة، وله العديد من الدراسات وورش العمل النقدية والمسلسلات واللقاءات التلفزيونية الحرة…

تعرف على منافذ البيع