أخبار عاجلة

أحمد الكاشف يطرح قضايا مجتمعية حرجة في كتابه “وماذا بعد؟”  

“وماذا بعد ؟”.. كتاب أصدرته دار ببلومانيا للنشر والتوزيع، للكاتب أحمد محمد الكاشف، وفيه يطرح المؤلف قضايا مجتمعية حرجة.

يعتمد الكاتب في اقتحام قضايا مجتمعية على سرد المشكلات معتمدا علي القصص والحكايات التي تبينها في ثناياها، فجمع 22 قصة كل واحدة منها تعبر داخل طياتها عن مشكلة وأكثر من تلك التي يواجهها المجتمع.

استخدم الكاشف العربية الفصحى حتى في الحوار، ومن بين تلك المشكلات وأولها في صدر الكتاب الجهل بمعاني الحياة، وتباعا مشكلات الزواج المبكر والغرور والانغلاق واللامبالاة وبعض مساوئ المدرسين، وغيرها التي وقعت في خوانيق الريف، ختاما بالشكلية التي تؤرق بعض الناس، وفي المنتصف مواقفا بين السخرية والإعجاب.

فى كتاب الكاشف؛ نجد “بكري” يتساءل بعد أن حصد المال والبنون والعلم والزوجة الصالحة، وماذا بعد؟!.

ونتابع “برعي” وهو رجل قتلته الشكلية، علياء امرأة تملكها الغرور، أيوب صبر أعوامًا على البلاء معدودة ونعمات صبرت طيلة عمرها كيلا تضيع العيال، سكان الكفر وقد هجروا ضريح السيد الكبير وتناسوه وكتاب الأعراف، ألا رحمة الله ختاما علي “بدوي الحكش” حيث مضى غير عابئ بأهوال “سكة الأتل ” ومتاعب “درب زبيدة” يستقل القطار، يرقب العجوز، يسبر أغوار الصراع، يحتمي بالسماء من جهنم، يدعوا للصبيان وعضو القضاء، فيرافق الغرباء ويستجير بصحبة الدرويش.

تعرف على منافذ البيع