أخبار عاجلة

خبراء ألمان: دار الكتب تمتلك مقتنيات لا مثيل لها فى أى مكتبة بالعالم

أجرى الوفد الألماني المشارك فى مؤتمر “الفضاء السيبرانى” جولة في دار الكتب والوثائق شملت قاعة البحث بدار الوثائق القومية حيث اطلع الوفد على نماذج من حجج الأمراء والسلاطين والفرمانات الشاهانية و مكاتبات نابليون إلى جنوده وسجلات الروزنامة وسجلات المحاكم الشرعية.

يأتى هذا في إطار استضافة دار الكتب والوثائق القومية، برئاسة الأستاذة الدكتورة نيفين محمد موسى، لفعاليات اليوم الثاني من مؤتمر “الفضاء السيبراني ورؤى لمستقبل التراث الثقافي”

وتوجه الوفد بعد ذلك إلى قاعة الدوريات بدار الكتب حيث اطلع الخبراء الألمان على نماذج من الدوريات النادرة التي تقتنيها دار الكتب ومن بينها أعداد مجلة الهلال التي تعود إلى القرن التاسع عشر والمجلات المصورة التي صاحبت قيام ثورة ١٩١٩ واستهدفت العمال والفلاحين.

وتوجه الوفد بعد ذلك إلى القاعة الرقمية وتعرف على محتوياتها من كتب ودوريات مرقمنة، واختتمت الجولة بزيارة قاعة الإنسانيات وقاعة الاطلاع الرئيسية والمكتبات المهداه والملكية.

وقد أبدى أعضاء الوفد إعجابهم الشديد بالمقتنيات الفريدة التي تقتنيها دار الكتب والوثائق القومية ولا يوجد مثيل لبعضها في أى مكتبة وطنية أخرى.

كما أشاد الخبراء الألمان بالدور المحوري الذي تلعبه دار الكتب في حفظ وصيانة ورقمنة وإتاحة التراث.