أخبار عاجلة

في عدد ديسمبر 2021.. “ميريت الثقافية” تحتفي بتجربة إبراهيم داود.. التفاصيل وشعرية الهشاشة

صدر العدد رقم (36)- ديسمبر 2021، من مجلة “ميريت الثقافية” الشهرية الإلكترونية التي تصدر عن دار ميريت للنشر بصيغة pdf، المدير العام الناشر محمد هاشم، ورئيس التحرير الشاعر سمير درويش.

تصدَّر العدد “الملف الثقافي” بعنوان “إبراهيم داود.. الاحتفاء بالتفاصيل وشعرية الهشاشة”، ويتضمن عشر مقالات: كتابة الشعر.. وهشاشة الوجود للدكتور أحمد يوسف علي، البعد الصوفي في شعر إبراهيم داود للدكتور إبراهيم منصور، تجليات الاستعارة الإدراكية في شعر إبراهيم داود للدكتور أحمد الصغير، بين شعرية البساطة وفينومينولوجيا اللغة للدكتور ماهر عبد المحسن، المحاولات الست والمرايا الخمس للدكتور فيصل الأحمر (من الجزائر)، الإيقاع والغناء.. قراءة في “أنت في القاهرة” للدكتور محمد السيد إسماعيل، الحمولات الفلسفية والجمالية في ديوان “أنت في القاهرة” للدكتورة هويدا صالح، خطاب التصورات وثنائية (الآخر/ الظل) في قصائد إبراهيم داود للدكتورة رشا الفوال، سِينِمَائِيَّةُ المَشْهَدِ اليَوْمِيِّ فِي شعر إبراهيم داود للباحث المغربي نصرالدين شردال، وإبراهيم داود.. مطر غزير في الداخل.. شهادة كتبها الشاعر عبد الرحيم طايع.

بالإضافة إلى الحوار الذي أجراه معه رئيس التحرير بعنوان “نحن جيل متنوع رغم مجيئنا جميعًا من بيئات متشابهة.. ولم نكن في حاجة إلى تكوين ميليشيات شعرية!”.

“افتتاحية” هذا العدد جاءت بعنوان: “في الشعر الجاهلي”.. بين منهج الشك الديكارتي وتنافس الأزاهرة! ومنها: “ثارت ثائرة الإسلاميين ضد طه حسين وكتابه، ليس لأنه أراد أن يُعمل عقله في التراث فقط، بل لأنه نسف قسمًا كبيرًا من كتابات المفسرين القدماء، واتهمهم بانتحال الشعر ونسبه للشعراء الجاهليين كي يمرروا تفسيرات تناسب هواهم للنصوص المقدسة، ومن شأن هذا أن يثير الناقلين الذين استراحوا إلى المنقول وحفظوه”.

في باب “إبداع ومبدعون”؛ تضمن ملف “رؤى نقدية” خمسة مقالات: البلاغة الجديدة والنص الشعري للدكتور محمد زيدان، جدلية الدين والسلطة في رواية “أولاد حارتنا” كتبه سفيان البراق (من المغرب)، الأصلي والمستحدث في قصائد التانكا بقلم محمد بوحوش (من تونس)، النقد الأدبي المعاصر.. قراءة مقاربة للنص للدكتور رشيد طلبي (من المغرب)، وثورة الفانيليا.. أدب الرسائل والعالم الموازي للباحثة دينا نبيل.

باب “الشعر” تضمن (16) قصيدة للشعراء: صلاح اللقاني، عيد صالح، عبد الكريم كاصد (من العراق)، محمد حربي، بهاء الدين رمضان، مصباح المهدي، عامر الطيب (من العراق)، وسام دراز، حنين الصايغ (من لبنان)، هند محسن، إيمان شعبان البناني (من تونس)، رياض الشرايطي (من تونس)، أحلام عثمان (سورية في كندا)، عبير زكي، مروة نايل، ودورين نصر (من لبنان).

وتضمن باب “القصة” (7) قصص لكل من: جمال نجيب التلاوي، رفقي بدوي، شريف صالح، عائد خصباك (من العراق)، فكرى عمر، عمرو عاطف رمضان، ومحمد الكاشف.

باب “نون النسوة” تم تخصيصه هذا العدد لمناقشة ديوان “أصابع مقضومة في حقيبة” للشاعرة ديمة محمود، وتضمن ثلاثة مقالات: اتصالية الطبيعي والحلمي في خطاب ديمة محمود الشعري للدكتور محمد سمير عبد السلام، الإقامة فوق البساط السحري.. قراءة في أصابع مقضومة للشاعر مؤمن سمير، الوجود المتآكل.. التداعي الحر للذات وانهيار المعني للشاعر عبد الغفار العوضي، بالإضافة إلى “شهادة” كتبتها ديمة محمود عن تجربتها الشعرية بعنوان “أزعم أنني سأترك بصمةً شعريةً خاصةً ومغايرةً”.

باب “تجديد الخطاب” تضمن بحثًا طويلًا كتبه الدكتور حاتم الجوهري بعنوان “تمثلات المسألة الأوروبية في عهد بايدن: الجرمانية واتفاقية أوكوس”، بينما تضمن باب “حول العالم” أربع ترجمات، فقد ترجم د.معتز سلامة مقالًا كتبه جوانا إم. سميث & روس سي. مورفين بعنوان “ما النقد الثقافي؟”، وترجم أحمد ضحية (من السودان) قصة للكاتب والملحن كوبي المولد أمريكي الجنسية ف. ر. مارتنيز بعنوان “ابن الأم”، وترجم عبد الرحيم نور الدين (من المغرب) حوارًا مع مواطنه ياسمينة خضرا، أجراه جان كلود فانترويان بعنوان “الحياة أكثر الأكاذيب قسوة”، وترجم نوزاد جعدان (من سورية) عن الأردية، قصائد للشاعر فيض أحمد فيض (أهم الشعراء الباكستان) بعنوان “لا تعزف على وتر الأسى في هذه الليلة الآسرة”.

باب “ثقافات وفنوان” تضمن -في ملف تراث الثقافة- المانيفستو الذي كتبه الدكتور طه حسين للعدد الأول من مجلة “الكاتب المصري”، وفي ملف “شخصيات” كتب د.عصام الدين عارف فتوح عن “هدى شعراوي.. سيدة لكل العصور”، وفي “كُتب” مقالان: متاهة الكتابة ومتاهة التلقي للشاعر أشرف البولاقي، ومتاهة العاشق.. عوالم إنسانية تفيض بالبهجة والصخب للشاعرة أمل جمال، وفي “سينما” مقال ياسر توفيق بعنوان “الحياة.. ثلاثية الألوان”، وفي ملف “غناء” مقال محمود سليمان عن “محمد مُنير والتُراث العربي”، وفي ملف “نص ونقد” مقال كاهنة عباس (من تونس) بعنوان “المعنى المتحول في قصائد “مخطوطات في جيب حانة” للشاعر عبد الوهاب الملوح، التي كان قد نشرها قبلًا في مجلة ميريت الثقافية.

لوحة الغلاف، والرسوم الداخلية المصاحبة لمواد باب “إبداع ومبدعون” للفنان المصري الكبير عادل السيوي، والرسوم المصاحبة لمواد باب “نون النسوة” للفنانة المصرية د.مروة زكريا، والصور الفوتوغرافية في بدايات الأبواب وفي ظهر الغلاف للفوتوغرافي المصري باسل الأبنودي.

(الإصدار السادس من سلسلة “كتاب ميريت الثقافية” يصدر مرافقًا لهذا العدد، وهو الديوان الجديد للشاعر المصري كريم عبد السلام بعنوان “مريم المرحة”).

يذكر أن هيئة تحرير مجلة “ميريت الثقافية” تتكون من: سمير درويش رئيس التحرير، عادل سميح نائب رئيس التحرير، سارة الإسكافي مدير التحرير، الماكيت الرئيسي إهداء من الفنان أحمد اللباد، والمنفذ الفني إسلام يونس.

تعرف على منافذ البيع