أخبار عاجلة

ننشر قصيدة “وحدنا كنا نغني للأمل” من ديوان “ليس يخبو ضوؤهم” عن هيئة الكتاب

صدر حديثا عن الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة الدكتور هيثم الحاج علي، ديوان للشاعر جميل عبد الرحمن بعنوان “ليس يخبو ضوؤهم”، ويكون ضمن إصدارات الهيئة بمعرض القاهرة الدولي للكتاب 2022 .
الديوان طبعته الهيئة فى 206 صفحات من القطع المتوسط وطرحته بسعر 28 جنيها للنسخة ومتوافر بمنافذ البيع.
جميل محمود عبد الرحمن ولد فى سوهاج 1948 وحاصل على بكالوريوس العلوم الإدارية ومن إصداراته “على الشواطيء، عذابات الميلاد الثاني، لماذا يحولون بيني وبينك”.
الديوان يضم 33 قصيدة بين عمودية وتفعيلية، ومنه نطالع جزءا من قصيدة “وحدنا كنا نغني للأمل” أهداها لروح الشاعر محمد بخيت الربيعي:
في رحيلك ساد الخريف الوجود
وانطلقت في المرايا شموع السعود
وبدا الكون وجها دميما،
تلاحقه دمدمات الرعود
والمكان له وحشة تترامى،
فتخطفني رعشة تستزيد
والربيع الذي كان يملأ قلبي،
مضى فانتضى النوح روح النشيد
ومشت أغاني الحداد ثكالى
يقصفن شعرا.. ويلطمن جيد
ويشقن جيبا ويلطمن خدا،
كضي وردة في اشتعال الكبود
والبراعم تبكي أباها وتنعي
محققها في جفاء يسود

تعرف على منافذ البيع