أخبار عاجلة
رواية الظلال والعظام

ترجمها عمر إبراهيم.. “الظلال والعظام” من “نتفليكس” إلى “معرض القاهرة”

كتبت – آلاء عثمان

عن دار كيان للنشر، بالتزامن مع معرض القاهرة الدولي للكتاب، صدرت الترجمة العربية لرواية “الظلال والعظام”، للكاتبة الأمريكية لي باردغو Leigh Bardugo، والتي تم تحويلها تحويلها لمسلسل يعرض على منصة Netflix.
الرواية ترجمها للغة العربية عمر إبراهيم، وتدور أحداثها حول مملكة “رافكا” بعدما قسمت إلى نصفين، وتتحول إلى موطن للوحوش آكلة لحوم البشر، ويُلقى مصير المملكة على عاتق لاجئة يتيمة تدعى “ألينا” تمتلك قوة كامنة بداخلها، تلك القوة من شأنها أن تخلص البلد من أهوال الحرب التي مزقتها لسنين طويلة. وسرعان ما تنتقل “ألينا” إلى البلاط الملكي، حيث ستتدرّب كفردٍ من أفراد “الغريشا”، وهم نخبة الجنود ممّن لديهم قوىً خارقة، ومع ذلك، تواجه عدّة صعوبات في حياتها الجديدة.
المؤلفة لي باردوغو هي كاتبة أمريكيّة شهيرة، حققت رواياتها نجاحًا كبيرًا، واحتلت قوائم الأكثر مبيعًا. وتحوّلت روايتاها “الظلال والعظام” و”ستة الغربان” إلى مسلسل من إنتاج شركة نتفليكس تحت اسم “الظلال والعظام”، والذي حقّق نسبة عالية من المُشاهدات فور عرضه.
أما عمر ابراهيم فهو مترجم مصري من مواليد الإسكندرية، تخرّج في كليّة الآداب قسم اللغة الإنجليزية وآدابها بجامعة الإسكندرية عام ٢٠٢١. صدر له ٧ أعمال مترجمة: منها الترجمة الإنجليزية لديوان “آن لي أن اعترف” للشاعر محمود مرسي، وصدر عن منصة “كتبنا” للنشر في عام ٢٠١٩ والترجمة العربية لرواية “الهامس في الظلمات” لهوارد فيليبس لافكرافت والتي صدرت عن دار “دوِّن” للنشر والتوزيع في يناير الماضي.
ويشار إلى أن الدورة 53 من معرض القاهرة الدولي للكتاب، تقام في الفترة من 26 يناير الجاري إلى 7 فبراير المقبل بالتجمع الخامس، بمشاركة 51 دولة من 6 قارات، وتحتفي باليونان كـ”ضيف شرف”، وبالأديب الراحل يحيى حقي، شخصية المعرض، والكاتب عبدالتّواب يوسف شخصية معرض كتاب الأطفال.
كما ان الدكتورة إيناس عبدالدايم، وزيرة الثقافة، قد أعلنت أن الدورة الـ53 من معرض القاهرة الدولي للكتاب ستشهد لأول مرة، استخدام أحدث أساليب التطور التكنولوجي والذكاء الاصطناعي؛ من خلال ظهور شخصية الأديب يحيى حقي بتقنية الهولوجرام في عرض تفاعلي مع الجمهور من خلال شاشة تعمل باللمس، كما يمكن للأطفال ورواد قاعة الأطفال مشاهدة إحدى قصص الأديب الراحل عبد التواب يوسف مجسمة افتراضيًا باستخدام نظّارات 3D.

جريدة القاهرة