أخبار عاجلة
كتاب الأغاني

«الكنزي» تغوص في التاريخ وصولا إلى «الأغاني» و«تاريخ ابن خلدون»

كتبت – عزة عبد الحميد

تطرح دار الكنزي للنشر والتوزيع، عددا من الدراسات حول كتب التراث، في جناحها بمعرض القاهرة الدولي للكتاب بدورته الـ53.
في «كتاب الأغاني.. دراسة نقدية تحليلة للروايات التاريخية في كتاب الأغاني»، يحاول الكاتب محمد عبد العال، «الكشف عن حياة هذه الشخصية لأبو بكر الأصفهاني، والتي يعتبرها بعض الباحثين من أعظم الشخصيات في القرن الرابع الهجري، ووقف الباحثون أمامها في حيرةٍ شديدةٍ؛ لغموضها وقلَّة ما يدور حولها من أخبارٍ. هذه الشخصية تكاد تكون أعظم شخصية أخبارية في القرن الرابع الهجري. وظلَّت مجهولة أو كالمجهولة حتى الآن»، بحسب الدار.

وتضيف الدار أن الكتاب «يقوم على التحقيق التاريخي حول سنة وفاة أبي الفرج الأصفهانيِّ، وذلك الذي يدور حول أصفهان وسامراء، وحول مولده ومنشأه، والكشف عن أسرتيه لأمه وأبيه، وبيان ما خلَّفته هاتين الأسرتين في شخصية أبي الفرج من ميولٍ وآراءٍ ومعتقدات. والكشف عن الأساتذة الذين طبعوا أبا الفرج بطابعهم ووجَّهوا حياته وجهاتٍ معيَّنةٍ وتوضيح ما لهم من أثرٍ حتى خلق خُلقه ومزاجه».

ويأتي الكتاب الثاني الذي تطرحه دار الكنزي، ووهو «تاريخ ابن خلدون»، للكاتب شكيب أرسلان، وهو دراسة استقصائية عن تاريخ ابن خلدون، بعد أن ثبت أن الفلاسفة قبل «ابن خلدون» لحظوا هذا العلم وأشاروا إليه في تضاعيف مباحثهم، ولكنهم لم يبلغوا فيه شيئًا من الإحاطة التي بلغها «ابن خلدون»، ولا استقصوا فيه ذلك الاستقصاء الذي جعله في هذا الموضوع نسيج وحده، حتى ألقي إليه فيه بمقاليد الرئاسة، فهو واضع علم الاجتماع بالإجماع، وهو الذي لم يدع منه غُفلًا غير معلم، ولا وشيًا غير منمنم.

يشار إلى أن الدورة 53 من معرض القاهرة الدولي للكتاب، تقام في الفترة من 26 يناير الجاري إلى 7 فبراير المقبل بالتجمع الخامس، بمشاركة 51 دولة من 6 قارات، وتحتفي باليونان كـ«ضيف شرف»، وبالأديب الراحل يحيى حقي، شخصية المعرض، والكاتب عبدالتّواب يوسف شخصية معرض كتاب الأطفال.

جريدة القاهرة