أخبار عاجلة
يحيى حقي

بين النقد والسينما والمسرح.. 7 ندوات عن يحيى حقي ضمن “البرنامج الرئيسي”

كتبت – آلاء حسن

 

فيما تحتفي الدورة الـ53 من معرض القاهرة الدولي للكتاب بالكاتب الكبير يحيى حقي (17 يناير 1905- 9 ديسمبر 1992)، يشهد البرنامج الثقافي العديد من الندوات، تستضيف كبار الكتاب والنقاد، للحديث عنه، وعن إسهاماته الرائدة في القصة القصيرة والأدب والسينما والمسرح
ومن المقرر أن يتم تسليط الضوء على أعمال يحيى حقي القصصية والروائية، وأبرزها “قنديل أم هاشم” و “البوسطجى” فضلا عن الجانب الاجتماعي في حياته، وخاصة دوره في تشجيع ومساندة شباب الكتاب وتوفير العديد من الفرص لهم.
وخلال السطور التالية؛ ترصد “مجلة معرض القاهرة الدولي للكتاب فى دورته الثالثة والخمسين برنامج محور شخصية المعرض “يحيى حقي”.
ففي اليوم الثاني لمعرض الكتاب وتحديدا من الثانية عشرة وحتى الواحدة والنصف ظهرا؛ تستقبل القاعة الرئيسية وذلك تحت محور “شخصية المعرض” ندوة بعنوان “يحيى حقي ناقدا ومؤرخا للأدب”، يشارك فيها الناقد الدكتور خيري دومة أستاذ الأدب الحديث بجامعة القاهرة، والدكتور سامي سليمان أستاذ النقد الأدبي الحديث بكلية الآداب جامعة القاهرة، ويديرها الدكتور علاء الجابرى.
أما يوم السبت الموافق 29 يناير؛ تستضيف القاعة الرئيسية ثانى ندوات المحور تحت عنوان “يحيى حقي بين السينما والمسرح”، يشارك بها الدكتور خالد منتصر، والناقد السينمائي كمال رمزي، والمؤرخ المسرحي الدكتور عمرو دوارة.
“إبداعات يحيى حقى” هكذا يأتي عنوان ندوة يوم الإثنين الموافق 31 من نفس الشهر، تشارك فيها الابنة الوحيدة للكاتب الراحل، نهى، والأديب صلاح معاطي.

أما يوم الأربعاء الموافق 2 فبراير المقبل، فمن المقرر أن تقام ندوة بعنوان “يحيى حقي بين النقد والرواية” يتحدث فيها الدكتور أحمد درويش والدكتور عبد الرحيم الكردى ويديرها الدكتور محمد عليوة.
وفي يوم الجمعة الموافق 4 فبراير؛ تستقبل القاعة الرئيسية ندوة “مساندة يحيى حقي لشباب الكتاب”، ويشارك فيها الأديب صلاح معاطي، والدكتورة عطيات أبو العينين ويديرها الكاتب الناقد الدكتور منير عتيبة.
وفي السادس من فبراير المقبل؛ تقام ندوة “مئوية جماعة الفن الحديث ومجلة المجلة” بالقاعة الرئيسية، في تمام الساعة الواحدة والنصف ظهرا، يشارك فيها الأستاذ الكبير شعبان يوسف، والأستاذة رشا عبادة، ويديرها الأستاذ عمر شهريار.
وهنا تجدر الإشارة إلى أن يحيى حقي قد تولى مسئولية “المجلة المصرية” واستمر بها حتى ديسمبر 1970، بعد استقالته من العمل الحكومي تماما عام 1959. وتعد الفترة التي قضاها “حقي” أطول فترة يقضيها رئيس تحرير للمجلة في تاريخها، وظل اسمها لسنوات مرتبطا به.
من خلال المجلة، لعب حقي دورا كبيرا في إتاحة الفرصة للشباب المبدعين بالكتابة على صفحاتها، بمختلف وبعد تركه لها بفترة، قرر الرئيس الراحل محمد أنور السادات إغلاق المجلات التي كانت تصدرها الهيئة المصرية العامة للكتاب، وبعدها أعلن “حقي” اعتزال الكتابة والحياة الثقافية بأكملها.
وفي اليوم الأخير من فعاليات معرض القاهرة الدولي للكتاب، تستضيف القاعة الرئيسية ندوة بعنوان “يحيى حقي رائدا للقصة القصيرة”، ومن المقرر أن يشارك بها كل من الكاتب الصحفي الدكتور حسام فاروق، الدكتور حسام جايل الأستاذ بقسم اللغة العربية بكلية الألسن جامعة الأقصر، والكاتبة الناقدة الدكتورة هويدا صالح، ويدير الندوة الدكتور عبد السلام بهجت.
جدير بالذكر أن الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، سبق وأعلنت أن الدورة الـ53 من معرض القاهرة الدولي للكتاب ستشهد لأول مرة، استخدام أحدث أساليب التطور التكنولوجي والذكاء الاصطناعي؛ من خلال ظهور شخصية الأديب يحيى حقي بتقنية الهولوجرام في عرض تفاعلي مع الجمهور من خلال شاشة تعمل باللمس.

جريدة القاهرة