أخبار عاجلة

الجمعة.. رصد وتوثيق الأحداث المصرية فى معرض “خزف جداري” بمركز الهناجر

يفتتح الدكتور خالد سرور رئيس قطاع الفنون التشكيلية بالوزارة نائباً عن الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، معرض لوحات “خزف جداري” للفنان التشكيلي سامي بدوي، وذلك في السادسة مساء الجمعة 25 مارس الجارى بقاعة آدم حنين بمركز الهناجر للفنون.

يضم المعرض مجموعة من إبداعات الفنان سامى بدوى، في مجال التصوير الجداري، باستخدام خامات الخزف لترصد الأحوال المصرية قبل عام 2010، بالإضافة لأعمال توثق الأحداث المصرية عام 2011 وما بعده، لتلق الضوء على أصالة شعب مصر الى جانب عدد من اللوحات التى تمثل ذاكرة الأيام وحياة ريف الوطن الجميل وأهله، يستمر المعرض يوميا حتى 30 مارس من العاشرة صباحاً حتى التاسعة مساء.
.

من جانبه أوضح “سامي بدوي” – وفق بيان رسمي صادر عن وزارة الثقافة – أن إقامة مثل هذه المعارض ليس فقط لتقديم وعرض أعمال الفنانين أمام الجمهور فقط؛ ولكن لها دورًا أكبر من هذا وأوسع، فهي بمثابة منابر للتنوير والارتقاء بالوجدان وبالذوق العام، ونشر الثقافة الرفيعة، مشيداً بتنامي الاهتمام بالفن التشكيلي بشكل واضح في السنوات الأخيرة حتى أصبح لدينا، الآن، وعى مجتمعي بأهميته، وأصبحت لدينا كذلك حركة فنية ثرية متنوعة تقدم الكلاسيكي والحديث في هذا المجال، وهي تتزايد كل يوم.

يشار أن الفنان التشكيلي سامي بدوي، عضو عامل بنقابة الفنانين التشكيليين، وأقام العديد من المعارض الخاصة، واشترك في الكثير من المعارض العامة، ونفذ الكثير من الأعمال الفنية في مجال التصوير الجداري باستخدام خامات الخزف، ومرسمه الشخصي بقرية الخزف والفخار بمصر القديمة.