أخبار عاجلة

افتتاح معرضي “ملئ بالذكريات” و”مسافرون عبر الزمن” بجاليرى بيكاسو ايست

افتتح جاليرى بيكاسو ايست، التجمع الخامس، معرض منير إسكندر الذى يحمل “ملئ بالذكريات”، ومعرض الفنانة لينا أسامة الذى يحمل عنوان “مسافرون عبر الزمن” مساء أمس، بحضور عدد كبير من الفنانين التشكيليين، منهم الدكتور صلاح المليجى، والدكتور إبراهيم غزالة والفنان فتحى عفيفى وغيرهم إضافة إلى العديد من الإعلاميين وبعض من الشخصيات العامة.
قال الفنان منير إسكندر، عن معرضه، إنه يقدم فى جاليرى بيكاسو ايست أعماله التى انتجها خلال عامى 2022 و2021، بالإضافة إلى عرض بورتريهات رسمت خلال السنوات الماضية.
وأوضح منير اسكندر، إن اسلوبه الفنى الذى يعتمد على المدرسة التأثيرية، لم يتغير كثيراً منذ تخرجه خلال عام 1952 إلى الآن، ولكن هناك بعض الاضافات الجديدة التى قام بها فى المدرسة التأثرية والأكاديمية.

وأكد منير إسكندر، أنه تتلمذ على يد أكبر أستاذة الفن التشكيلى بمصر، وهم الفنان يوسف كامل وراغب عياد وأحمد صبرى، موضحا “هؤلاء علمونا كيف نرسم”!.

ومن جانبها قالت لينا إسامة، عن معرضها، إن كل فنان لديه شخصيته التى يقدمها فى أعماله، فكل معرض يكون مختلفا عن الأخر لكن الفنان يحتفظ بنفس الأسلوب والطريقة فى طرح الأعمال.
وأوضحت لينا إسامة، أنها درست تصوير فى كلية الفنون الجميلة وأيضا فى النمسا، ودرست فى علم الآثار والسينما، فكل ما قامت بدراسته يظهر فى اللوحات الفنية التى تقدمها، مضيفة أن اللوحات تتضمن جزءا من الدراما والتسلسل الزمنى والتاريخى للحيوانات الموجودة قبل التاريخ إلى حقبة الحياة المصرية القديمة.
وتابعت لينا إسامة، أن معظم أعمالها تشخيصية فالمعرض يصور “الحلم والتأملات خلال العامين الماضيين”، أما بالنسبة للخامات المستخدمة فمختلطة، بالإضافة إلى استخدام الكولاج والطباعة.

وفى السياق ذاته، قال رضا بيكاسو، رئيس جاليرى بيكاسو ، إن تنظيم معرض الفنان منير الاسكندر والفنانة لينا إسامة جاء بعد بحث طويل.

ولفت صلاح المليجى، إلى أنه سعيد بما يقدمه منير الاسكندر وهو فى ذلك العمر والمشوار الفنى الطويل، كما أن احساسه باللون عالى جداً ولديه وعى بالكدر والتكوين والبناء على أعلى مستوى.
وتابع صلاح المليجى، أما بالنسبة لمعرض لينا أسامة، فهو يتابع أعمالها منذ بدايتها الفنية، فهذا المعرض يعد أول معرض تقدمه بحرية تامة وذلك لأن هناك لوحات بها “اسكيتش” وعناصر جديدة، وهذا يعد نغمة جميلة نحن نفتقدها فى أعمال المصورين اليوم.

جريدة القاهرة