أخبار عاجلة

الأحد.. احتفالية فنية بالأوبرا فى ذكرى رحيل الموسيقار محمد الموجى  

احتفالية فنية بمناسبة ذكرى رحيل الموسيقار الكبير محمد الموجى تنظمها دار الأوبرا المصرية برئاسة الدكتور مجدى صابر وتحييها الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو محمد الموجى ومشاركة المطربين مروة ناجى ، أحمد عفت وفرح الموجى حفيدة الموسيقار الراحل وذلك فى الثامنة مساء الأحد 3 يوليو على المسرح الكبير .

تاتى الاحتفالية استمرارا لخطة الأوبرا للاحتفاء برموز وأعلام الموسيقى والغناء وتتضمن باقة من أهم إبداعات الموسيقار محمد الموجى التي شكلت جانبا من تاريخ الموسيقى العربية منها “موسيقي الليالي ، من حبي فيك يا جاري ، سلموا لي علي مصر ، بتخاصمني حبه ، الحلوة داير شباكها ، روحي حياتي ، أخرة جرحي إيه ، أحبك ، رسالة من تحت الماء ، بيت العز ، أكدب عليك ، مستحيل ، الدوامة ، عيون القلب ، لأه ، اسأل روحك ، يا أغلي اسم في الوجود” إلى جانب موسيقى موجيات .

المعروف أن الموسيقار محمد الموجى يعد أحد أبرز المجددين في الموسيقى والغناء العربى ، ولد في 4 مارس 1923 بمحافظة كفر الشيخ ، حصل على دبلوم الزراعة عام 1944 وعمل في عدة وظائف ، ثم ظهرت ميوله إلى الغناء ، ثم اتجه إلى التلحين ، وكانت أول اعماله “صافيني مرة” التي غناها عبد الحليم حافظ ، كما قدم الحانه لعمالقة الطرب العربى منهم  ام كلثوم ، نجاة ، وردة الجزائرية ، صباح، فايزة احمد وطلال مداح ، رحل الموجى عن عالمنا  في 1 يوليو 1995 بعد ان ترك ارثا فنيا ضخما من الالحان الخالدة .

جريدة القاهرة