أخبار عاجلة

كبسولات أمومة.. كتاب همسة الغامدي عن الهالة للنشر

صدر حديثا عن دار الهالة للنشر والتوزيع رواية كتاب “كبسولات أمومة” للكاتبة همسة علي أحمد الغامدي، ليكون بين إصداراتها الجديدة في معرض القاهرة الدولي للكتاب في يناير المقبل.
والكتاب عبارة عن نصوص أدبية تقع في ١٦٨ صفحة من القطع المتوسط ويعد كتاب (كبسولات أمومة) حالة متفردة، صوت صادق ينبع من قلب أم إلى طفلها وهي داخلها يشتعل حنينا وحبًّا وإشفاقا وخوفا مع كل ما تحمله من ثقة فيما بَنَتْه فيه من فكرة وما زرعته من نقاء وقيم؛ تلك الثنائيات التي صنعت لحظات من الجمال في 7 تشكيلات من البوح في هذه التوليفة التي تحمل علاج ما طرأ والوقاية مما قد يطرأ، لعبت دور لقمان بوصاياها، وأصبغت عليها مسمى الكبسولات؛ كأنها جرعات تمنحه القوة حال الضعف واليقين حال الشك والدعم حين الضعف، وتسعد معه في أحوال الثبات والقوة… ورحلة شاملة بين: الأنا، الآخر، الروح، النفس، العاطفة، الفكرة، السلوك، التفاعل، الحذر الذكي… كيف تصنع منه رجلا حقيقيًّا…
ومع ما يكسو النصوص من لمسة الحزن والخوف نجد رغم ذلك أنها -أي هذه الأم- تدرك أن الله أكبر من أن يخيبها في فلذة كبدها وهي التي اجتهدت في هداية قلبه إلى الحق وإهداء الجمال إلى روحه وتفاصيله، فكم يكون جاحدا من لم يعانق أمه في هذه التجربة ويركض إليها بكل دافع إلى قول ومن لي غيرك يا أمي بهذا النقاء والطهر والجمال.

وتقول الكاتبة همسة الغامدي : حين تكون الكلمة وحدَها وسيلة التنفس المشروع لقصة كُتِبت من طرفٍ واحد لا تغدو كلمةً؛ بل شيئًا أعظمَ، شيئًا يلمس روحَك بلطف؛ ليخبرها أنها بخير.
وأضافت: هذه باختصار قصة كبسولاتي… قصة أم نُزِع منها جنينها بقرار ذكوري؛ فرأت أن تبقى مشيمة حبها قيدَ الحياة، وتكون كلماتها هي الحبل السري الذي يجمعها به في بُعدٍ آخر… أو (هكذا كنت أتصور) بينما أقدار الله كان لها تصوُّرٌ آخر.

جدير بالذكر أن الكاتبة همسة علي أحمد الغامدي صدر لها كتاب “همسات ناعمة”، و”أوراق امرأة لا تشبهني”.

جريدة القاهرة