أخبار عاجلة

احتفاء خاص بداوود عبد السيد وتغطية لمهرجان قرطاج في جريدة القاهرة

صدر اليوم العدد الجديد من جريدة القاهرة برئاسة مجلس إدارة الأستاذ الدكتور هيثم الحاج علي ورئاسة تحرير الكاتب الصحفي زين العابدين خيري، و يتناول عددا من الموضوعات الهامة على الساحة الثقافية.

تزامنا مع تكريمه في أيام قرطاج السينمائية واستباقا لعيد ميلاده في 23 من نوفمبر، تحتفي «القاهرة» في ملف خاص بالمخرج الكبير داوود عبد السيد.. شاعر الواقعية، ويتحدث عنه 12 من زملائه الفنانين ورفاق رحلته النجمات: يسرا، هند صبري، نجلاء بدر، مي كساب، عايدة رياض، لوسي، فيدرا. والنجمان صلاح عبد الله وأحمد كمال. ومديرا التصوير الكبيران محمود عبد السميع ومحسن أحمد. بالإضافة إلى مهندس الديكور الكبير أنسي أبو سيف.

بالإضافة إلى مقال خاص كتبه الموسيقار الكبير راجح داوود بعنوان «الأقرب إلى قلبي والأصدق إلى روحي.. الصديق الذي أصبح معلمًا»، ويكتب الناقد أسامة عبد الفتاح عن داود باعتباره «مؤلف يتحدى العجز ويتوق للحرية»، ويكتب الناقد أحمد شوقي عن «شخصيات سينما عبد السيد.. إنسانية تتجاوز الرموز والدلالات»، ويكتب الناقد عصام زكريا عن «في أفلامه التسجيلية.. البحث عن داوود عبد السيد».
وتقدم القاهرة إعادة قراءة لأفلامه الروائية التسعة بأقلام 9 من النقاد الشباب وهم: آية طنطاوي التي تكتب «البحث عن سيد مرزوق.. لذة الحياة المفقودة»، وتكتب أمل ممدوح «الصعاليك.. أحلام السيجار والفنار»، وتكتب أمنية عادل «الكيت كات.. شموخ المكان المتهالك وتمرد الشخوص»، وتكتب لمياء فتحي «أرض الأحلام.. الهروب من الواقع أم مواجهته؟»، ويكتب محمد طارق «رسائل البحر.. محاولة للاحتفاظ بالزمن من داخل زجاجة».

فيما يكتب محمد عبد الرحمن «أرض الخوف.. تفاحة آدم وسؤال الخلاص»، ويكتب محمد سيد عبد الرحيم «سارق الفرح.. الحب وحده لا يكفي»، ويكتب محمد نبيل «قدرات غير عادية.. بوصلة داوود المهتزة بين المتعة والتأمل»، ويكتب حسام الخولي «مواطن ومخبر وحرامي.. موعظة شعبان عبد الرحيم».

وبمناسبة قمة المناخ COP27، تنشر صفحات «القاهرة» فصولا من كتاب «ماذا ألمّ بالأرض – مقاربات مناخية»، والذي يصدر قريبًا عن دار نشر «ميتا بوك»، للكاتب والباحث رجب سعد السيد.

وتحاور «القاهرة» اثنين من الفائزين بجوائز اتحاد الكُتاب وهما الكاتبة هالة البدري، والكاتب علي الفقي.

وفي صفحة إبداع نقرأ أبيات شعرية بعنوان «آلاء بنتي» للشاعر سعيد شحاتة، وثلاث قصص قصيرة لكل من: عمر زين بعنوان «رسول الشيطان»، ولطف الصراري من اليمن بعنوان «مدخنة على عَفرَس»، وفكري عمر بعنوان «ليل بطول السماء».

وفي صفحة رؤى يكتب د. أيمن بكر عن «الأستاذ عارف كل حاجة!»، بينما تكتب رانيا زينهم أبو بكر عن العرض المسرحي «عنبر 13»، فيما يراجع د. رضا عبد الرحيم كتاب «ظلي الذي يخجل من الاعتراف بموت صاحبه» للشاعر عربي كمال، ويكتب الإعلامي الكبير فهمي عمر «القاهرة.. بعيني وقلم عبده الناشر».

وفي صفحة الفن التشكيلي تكتب الناقدة فاطمة علي عن منحوتات الفنان أحمد القرعلي، في معرضه «كباش» بجاليري آزاد، ويودع الناقد صلاح بيصار الفنان حازم فتح الله.

كما نسافر إلى تونس وتغطية خاصة لأيام قرطاج السينمائية في مقالي: أحمد شوقي الذي يكتب «عن العلاقة والمجتمع وأبرز أنشطة المهرجان»، وصفاء الليثي التي تكتب «أهواك.. أغنية الثورة في تنزانيا».

وتمهيدًا لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، يكتب مدير المكتب الفني للمهرجان، الناقد أندرو محسن، عن العروض العالمية الأولى في مهرجان القاهرة.. ويجيب على التساؤل المهم: هل هي مجرد رقم؟.

إلى جانب أجندة تضم كافة الفعاليات الثقافية والفنية على مدار الأسبوع.

لوحة الغلاف للفنان الكبير حلمي التوني من معرضه “عالم صغار” بجاليري الزمالك.

جريدة القاهرة