أخبار عاجلة

السفير الفلسطيني وكبار التشكيليين العرب في افتتاح معرض ضي الزمالك.. غدا  

يشهد أتيليه العرب للثقافة والفنون برئاسة الناقد التشكيلي هشام قنديل، في تمام السابعة من مساء غد الأحد 27 نوفمبر الجاري، افتتاح معرض ضي الزمالك للفنانين العرب بمشاركة 142 مبدعا.
يفتتح المعرض سعادة السفير دياب اللوح، سفير دولة فلسطين لدى جمهورية مصر العربية ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية، والفنان عبد الرسول سلمان رئيس اتحاد التشكيليين العرب، والكاتب الكبير محمد سلماوي، والفنان عز الدين نجيب، والدكتور مصطفى الفقي، والنحات محمد العلاوي، والدكتور صلاح حماد، والدكتور طارق الكومي، والدكتور محمد هشام.
يمثل المعرض واحدة من أكبر التظاهرات التشكيلية العربية وهو الأول من نوعه في مصر والمنطقة، وتستمر فعالياته لمدة شهر بفرع ضي الزمالك الكائن في 24 شارع حسن عاصم.
يضم المعرض نخبة من أهم الفنانين من مختلف الأجيال، أبرزهم من الكويت عبد الرسول سلمان، ومن العراق عماد منصور، ومن الصومال عبد العزيز بوي عشر، ومن السودان عوض أبو صلاح وعمر صبير، ومن قطر يوسف أحمد، ومن السعودية عبد الله حماس وشاليمار شربتلي، ومن الأردن حكيم جماعين.
ويتضمن المعرض أعمال المبدعين العرب في مجالات التصوير والرسم والنحت والجرافيك، كما يحل الفنان التشكيلي الراحل حسن الشرق ضيفا على المعرض بعملين كبيرين تكريما له وسيرته بعد رحيله منذ يومين.
وقال الناقد التشكيلي هشام قنديل رئيس مجلس إدارة أتيليه العرب إنه لمن الرائع أن يصادف افتتاح وفعاليات المعرض العربي الكبير الاحتفال باليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الموافق 29 نوفمبر، ونسعد جميعا بحضور السفير الفلسطيني دياب اللوح الداعم للفن لافتتاحه مع نخبة من كبار التشكيليين الأشقاء العرب، مجددين تأكيدنا على تضامننا الكامل مع الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.
ونوه قنديل إلى أن المعرض تقام علي هامشه ندوة كبري عن الفن التشكيلي العربي بمشاركة نخبة من الفنانين والنقاد.
ويستهدف “ضي” خلال عام مقبل تنفيذ مشروع ضخم لنشر الفن التشكيلي وقاعاته بربوع مصر، وإنشاء فروع جديدة لأتيليه العرب للثقافة والفنون بالتجمع الخامس وأبو رواش والإسكندرية وصعيد مصر، بجانب أكبر سمبوزيوم بالريف العربي والمصري للفن التشكيلي يقام على مساحة خمسة أفدنة بقرية رملة الأنجب التابعة لمركز أشمون في محافظة المنوفية مسقط رأس الشاعر الكبير الراحل محمد عفيفي مطر والشهيد طيار وحيد قنديل بطل حرب أكتوبر المجيدة، مع تدشين تمثالين لهما قريبا.