أخبار عاجلة

أحمد وفيق رئيسًا لمهرجان المنصورة المسرحي الإقليمي

أعلنت إدارة مهرجان المنصورة المسرحي الإقليمي، عن موعد إطلاق دورته ‏الثانية، والتي تحمل اسم الفنان الراحل القدير عبدالغفار عودة، وتقام من 8 إلى 15 ‏فبراير، يالتزامن مع أعياد محافظة الدقهلية.

وكشفت إدارة المهرجان برئاسة اللجنة ‏العليا للدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية، عن اختيار النجم أحمد وفيق رئيسا ‏للدورة الثانية من مهرجان المنصورة المسرحي الإقليمي.‏
ويستهدف المهرجان إقامة فاعليات فنية على مستوى محافظات الدلتا والمراكز ‏المجاورة، وتعريف المجتمع بدور مراكز الشباب وبيوت الثقافة المنشأة حديثا، ‏وتأصيل دورها في تغيير السلوك وتعزيز قيم الانتماء، إضافة إلى تحفيز الفرق ‏المسرحية المستقلة والهواة، وفرق مراكز الشباب، والمعاهد والجامعات على تطوير ‏مستواها الإبداعي، من خلال الورش والندوات وخلق المساحات لتقديم أعمال ‏مميزة.‏
كما يهدف المهرجان لمحاربة العنف بالقوى الناعمة، وذلك من خلال إقامة فاعليات ‏ونشاطات فنية متعددة على هامش المهرجان في 5 محافظات مختلفة من محافظات ‏الدلتا، ومحاولة لاستعادة دور المسرح ونشاطه، حيث نظمت إدارة المهرجان ‏بالتنسيق مع المحافظات، وجود 40 مسرح بخمس مخافظات هي (الدقهلية، ‏الشرقية، دمياط، المنوفية، كفر الشيخ) يتم بها تقديم العروض المشاركة في الدورة ‏الثانية من مهرجان المنصورة المسرحي الإقليمي.‏
مهرجان المنصورة المسرحي الإقليمي تأسس في 2022، وأقيمت دورته الأولى من ‏‏16 إلى 22 يوليو من هذا العام، ويتولى المخرج أحمد عبدالجليل منصب ندير ‏المهرجان، فيما تتولى إيمان أبوالغيط منصب أمين عام المهرجان، وتم اختيار ‏الفنان أحمد وفيق لرئاسة الدورة الثانية من المهرجان، نظرا لكونه أحد أيناء ‏المنصورة.‏

الجدير بالذكر أن الفنان أحمد وفيق، خريج كلية التجارة جامعة المنصورة، وفيها ‏اشترك بفرقة المسرح، وكان يصمم الديكورات ويخرج المسرحيات ويمثل فيها، ‏كما حصل على جائزة مستوى الجامعات، وعمل في مسرحيات “بالعربي ‏الفصيح”، “بكره”، “دستور يا سيادنا”، “حوده كرامه”، وكانت بدايته المسرحية مع ‏الفنان محمد صبحي، وقد اختاره الفنان جلال الشرقاوي للمشاركة في إحدى ‏مسرحياته، وبعدها شاهده المخرج يوسف شاهين في إحدى المسرحيات التي شارك ‏فيها، ورشّحه لبطولة فيلم “الآخر” عام 1999 ثم فيلم “سكوت هنصور”، لينطلق ‏منها إلى عالم احتراف الفن بالمسرح والسينما والدراما.‏