أخبار عاجلة

ثلاثة عناوين “تاريخية” للدكتور محمود زايد بمعرض القاهرة 54

يشارك الدكتور محمود زايد في معرض القاهرة الدولي للكتاب 54 بثلاثة كتب من أحدث مؤلفاته الصادرة مؤخرًا.

تسعى مؤلفات زايد للتأكيد تاريخيا على عمق العلاقات بين شعبين عريقين في منطقة الشرق الأوسط، وهما الشعب المصري والشعب الكردي الشقيق، وكيف أن تعاونهما لا يصب في صالح الشعبين فحسب، وإنما لصالح عموم شعوب المنطقة والعالم.
عناوين الكتب هي: “موقف الصحافة المصرية من انتفاضة مارس/آذار 1991م في كردستان العراق”، الصادر عن دار نفرتيتي بالقاهرة سنة 2022م.
والكتاب الثاني: “ثورة أيلول في عيون الصحافة المصرية”، والثالث: “الكورد في مصر عبر العصور” الصادرين عن المؤلف في القاهرة عام 2019م.

الدكتور محمود زايد من مواليد عام 1981م، حصل ليسانس التاريخ والحضارة من جامعة الأزهر عام 2003م بتقدير “ممتاز مع مرتبة الشرف”، ومن الجامعة نفسها حصل على الماجستير عام 2009م والدكتوراه عام 2012م بتقدير “مرتبة الشرف الأولى” في التاريخ الحديث والمعاصر، متخصصًا في شؤون الشرق الأوسط، لاسيما الشؤون الكردية. وخلال الثلاثة عشر عاما الماضية نشر المؤلف نحو عشرين كتابًا وبحثًا علميا من مؤلفاته، ولايزال غيرها قيد النشر. وكلها تؤصل لأهمية التكامل بين شعوب منطقة الشرق على أساس أن أكثر ما بينها يجمّعها لا يفرّقها.