أخبار عاجلة

رئيس أتيليه القاهرة: صلاح جاهين لخّص مشاكل المواطن وعذاباته

كتب- سعيد زكي: قال الفنان التشكيلي أحمد الجنايني، رئيس أتيليه القاهرة، إن اختيار المبدع الكبير صلاح جاهين شخصية معرض القاهرة الدولي للكتاب 54، اختيار موفق وفي محله.

وأوضح “الجنايني” في تصريحات خاصة أن صلاح جاهين، جعل من كلماته بارودًا ومن أشعاره نيرانًا تشعل الموت في أعداء الوطن، خصوصًا بعد ثورة يوليو 1952، وحرب يونيو 1967.
وتابع “الجنايني”: صلاح جاهين كان بمثابة جيش بكامل عتاده في كل المعارك التي خاضها، ولم تكن الكلمة وحدها بارودة المشتعل، لكنه أيضًا كان الرسام الذي لخّص بالخط مشاكل المواطن وعذاباته، فأسس مجلة صباح الخير 1957، وقبلها أصدر ديوانه كلمة سلام.
وأردف: هو صلاح جاهين الذي أشعل بارود كلماته في وجه العدو فاضحًا الأمم المتحدة وأزال صمتها البغيض تجاه مذبحة الأطفال في مدرسة بحر البقر 1970 حين دوّت كلماته:
الدرس انتهى.. لموا الكراريس
هو صلاح جاهين الذى توسل لمشرط الجراح قائلًا:
يا مشرط الجراح أمانة عليك
وأنت في حشايا تبص حواليك
فيه نقطة سودة في قلبي بدأت تبان
شيلها كمان.. والفضل يرجع ليك
إنه صلاح جاهين الذى أحب مصر كما لم يحبها أحد حين قال:
بحبها وهي مالكة الأرض شرق وغرب
بحبها وهي مرمية جريحة حرب
بحبها بعنف وبرقة وعلى استحياء
وأكرهها والعنف أبوها بعشق زي الداء
لم يكن صلاح جاهين محض شاعر أطلق رصاص كلماته في صدر أعداء الوطن، لكنه الشاعر والكاتب والممثل والرسام والعاشق لعروبته.